أعراض ارتفاع الضغط

أعراض ارتفاع الضغط

أعراض ارتفاع ضغط الدم

يوجد عدد من الأعراض غير المحدَّدة مرتبطة بارتفاع ضغط الدم، والتي قد تدفع الشخص إلى طلب الرعاية الصحِّية، ويجدر التنبيه إلى أنَّه توجد العديد من الأسباب الصحِّية التي تؤدِّي إلى ظهور هذه الأعراض بخلاف ارتفاع ضغط الدم، ومن هذه الأعراض ما يأتي:

  • الدوار.
  • الصداع الشديد، وقد يرافقه الغثيان في بعض الحالات.
  • حدوث اضطرابات في الرؤية.
  • الدوخة.
  • الشعور بالتعب والخمول.

أعراض الارتفاع الحادّ في ضغط الدم

  • الصداع الشديد.
  • حدوث اضطرابات في الرؤية.
  • الإعياء.
  • ضيق التنفُّس.
  • ألم في الصدر.
  • ظهور دم في البول.
  • عدم انتظام نبضات القلب.
  • الشعور بأنَّ شيئاً ما يطرق في الصدر أو الرقبة أو الأذنين.

يجب التنبيه إلى أنَّه في حال عدم تلقِّي العلاج المناسب لضغط الدم المرتفع قد يؤدِّي ذلك إلى ظهور العديد من المضاعفات، مثل: تلف القلب والدورة الدمويَّة، والرئتين، والدماغ، والكلى،إذ يسبِّب ارتفاع ضغط الدم الشديد زيادة عبء عمل القلب، وبالتالي قد يؤدِّي إلى الشعور بألم في الصدر وضيق في التنفُّس، كما قد يسبِّب في بعض الحالات تمزُّق الشريان الأبهر الذي ينقل الدم من القلب إلى جميع أنحاء الجسم، والذي ينتج عنه الشعور بألم في الصدر أو البطن، كما يسبِّب اعتلال الدماغ الناتج عن ارتفاع ضغط الدم ، وهي حالة صحِّية تحدث من حين إلى آخر تتمثَّل بتورُّم الدماغ مما يؤدِّي إلى الغثيان، والتقيُّؤ، والنعاس، والصداع، وقد تسبِّب لبعض الأشخاص الغيبوبة، ويجب التنبيه إلى ضرورة تلقِّي المعالجة الطبِّية الطارئة للأشخاص الذين تظهر لديهم الأعراض السابقة.

وبالإضافة إلى ذلك توجد حالة صحِّية طارئة تتمثَّل بارتفاع شديد في ضغط الدم يطلق عليها اسم فرط ضغط الدم الخبيث أو فرط ضغط الدم الإسعافي، أو أزمة فرط ضغط الدم ،وتسبِّب هذه الحالة الصداع الحاد، واضطراباً في الرؤية، كما أنَّها قد تسبِّب حدوث نزيف الأنف،وكما ذكر سابقاً تُعدُّ أزمة ضغط الدم من الحالات التي تحتاج إلى التدخُّل الطبِّي الطارئ لخفض ضغط الدم، وذلك لتجنُّب حدوث نزيف في الدماغ، أو سكتة دماغيَّة

ملخص حول ارتفاع ضغط الدم

يُعرَّف ارتفاع ضغط الدم بالحالة التي يكون فيها ضغط الدم مرتفعًا بشكل مستمر، وضغط الدم هو مقياس قوَّة دفع الدم على جدران الشرايين، إذ يضخُّ القلب الدم لينتقل إلى جميع أنحاء الجسم عبر الشرايين وبالتالي فإنّ ارتفاع ضغط الدم يشير إلى ضرورة عمل القلب بجهد أكبر لضخِّ الدم إلى جميع أنحاء الجسم، ومن الجدير بالذكر أن قراءة ضغط الدم الطبيعي تتراوح ما بين 90/60 و 120/80 مليليتر زئبقي، بينما يعد ضغط الدم مرتفعاً إذا كانت قراءة الضغط 140/90 ميليتر زئبقي أو أكثر.

عن lina ahmad

شاهد أيضاً

بقع بيضاء في الجلد نقص فيتامين

بقع بيضاء في الجلد نقص فيتامين

بقع بيضاء في الجلد نقص فيتامين

البولينا تخرج من الجسم عن طريق

البولينا تخرج من الجسم عن طريق

البولينا تخرج من الجسم عن طريق

أعراض التهاب الأذن الداخلية والصداع

أعراض التهاب الأذن الداخلية والصداع

أعراض التهاب الأذن الداخلية والصداع

هل مريض الصرع يدخل الجنة

هل مريض الصرع يدخل الجنة

هل مريض الصرع يدخل الجنة

علاج حصوة الكلى خلال أربع ساعات

علاج حصوة الكلى خلال أربع ساعات

علاج حصوة الكلى خلال أربع ساعات