اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج

اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج

اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج يولد الانسان ولديه طاقة  لكل شيء هذه الطاقات ممكن ان تكون اساس النجاح والابداع او الفشل .

عوائق تقف في طريقنا تمنعنا من الوصول للهدف والحصول على متطلباتنا ؟

اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج

العائق الاول

نظرتنا الى هذه المتطلبات كثيرا منا يعتبرها غاية نهائية في ذاتها متى وصل لها وحققها تم له كل شيء

العائق الثاني

صعوبة الحصول على رضا الناس ومحبتهم لما في المجتمع من علل تثبط العزيمة وتزلزل الثقة وتخلخل الاتزان العقلي ومن هذه العلل الاجتماعية – النقد الهدام – الانحياز – الحسد – سوء الفهم والجدل – النظرة الضيقة – تدل كلها على عدم النضج)

تصطدم الشخصية بهذين العائقين الول نتيجة نظرتنا الخاطئة  والعائق الثاني نتيجة الوضع الاجتماعي الذي يؤثر فينا ونؤثر فيه

يقول الفيلسوف رسل- اصطدام الشخصية بدل انسجامها وسعادتها يعود الى سببين : الوضع الاجتماعي والوضع النفسي للفرد الذي ينشئ اصلا عن الوضع الاجتماعي.

فوضى المفاهيم : النظرة الضيقة الاحترام المتبادل حب الذات سوء الفهم الجدل حب الظهور الميل والهوى العقل والحواس  عدم النضوج : لوم الاخرين النضج العاطفي الفرد والمسئولية الفروق الشخصية تأثير البيئة الوعي واللاوعي القلق والخوف الالام النفسية  

فوضى المفاهيم :

اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج

النظرة الضيقة –  فلننظر الى الانسان نظرة واسعة ونقول ان فيه الخير والشر فان مددت له يد العون ظهرت فيه علائم الطيب والخير وان اهنته بدت منه صفات الغضب والشر  فالخير في طبيعة الانسان والانسان حسن الصفات لا ينبع عنه الا الطيب .

تعاطينا للامور وحكمنا عليها نتاج معارفي قديم سيطر على الادراك الذي لايمكن ان نتجاوزه اذا لم نحاول ان نفتح نوافذ جديدة توسع مدى النطاق المتجمد

وذلك التجمد هو ما يقلل من خبرات البعض لانها لم تتعدى معرفة سنوات معدودة اكسبتهم مهارة مؤقتة

  • الاحترام المتبادل – (قيل عامل الناس كما تحب ان يعاملوك به )

لكي يحفظ الناس مكانتي يجب ان احفظ مكانتهم ولكي امن جاري يجب ان اجعله يامن جانبي لكي اتمتع بالامان الذ يوفره النظام يجب ان اكون اول من يحترم هذا النظام ويطبقه على نفسه .

احترامي لشخصيات الاخرين وان كانوا اصغر مني سيجرهم الى احترام شخصيتي  ويجب ان لا تكون معرفتي بدقائق الامور في حياتهم وسيلة للنيل منهم او دافعا لطمس فضائلهم .

 احترام الاخرين

  1. حب البشر دون احترام يعني اعتبارهم حيوانات مفضلة،
  2. إطعامهم دون حب يعني معاملتهم كحيوانات حقيرة.
  3. الأمم الراقية لم ترتفع إلّا بالعمل وبالاحترام ما يعمله أفرادها.
  4. السيف لم يكن هو من فاز بالمكانة للاسلام في تلك الأيام، بل كانت البساطة والاحترام الدقيق للعهود.
  5. الاحترام حاجه نفسيه للإنسان (الطبيعي ) كحاجته للهواء والماء والطعام.
  6. الإنسان ليس في حاجة إلى أن يكون غنياً أو ناجحاً أو ذا نفوذ لكي يُعامَل باحترام فديننا وإسلامنا وعقيدتنا وقيمنا كلها تدعو لاحترام الذات.
  7. ما ورَّث الآباءُ الأبناءُ شيئاً خيراً من الأدب لأنّ بالأدب يَكسِبون المال وبالجهل يُتْلفونه.
  8. احترام الناس له جانبان : أحدهما سلبي والآخر إيجابي. اتّبع احترام ثلاثة : احترام الذات، احترام الآخرين، احترام جميع أفعالك.
  9. إبدأ الناس بالسلام، وحيهم بالبسمة، وأعرهم الاهتمام.. لكي تكن حبيباً إلى قلوبهم قريباً منهم.
  10. لدينا مشكلات كثيرة عالقة لا تحلّ إلا عن طريق الاعتذار والاحترام المتبادل،
  11. من طبيعة الأشخاص المحترمين أنهم يمنحون الاحترام لمن يستحقه ولمن لا يستحقه.
  12.  العقل الواعي هو القادر على احترام الفكرة حتى ولو لم يؤمن بها.
  13. لا يمكن لأحد أن ينال الاحترام عن طريق فعل ما هو خاطئ.
  14.  في بريطانيا أيام الإعدام القديمة كانوا يرسلون إلى السجين رسالة تقول: تقرّر إعدامكم مع فائق الاحترام،
  15. إن لم نستطع أن نتحالف فعلينا أن نتعاون، وإن لم نستطع أن نتعاون فعلينا أن نتبادل الاحترام.
  16. ليس أحقر من احترام مبني على الخوف.
  17. الإنسان بأخلاقه وصفاته وتعامله مع الآخرين يفرض على من يقابله أن يحترمه ويوقره، فعلينا التحلي بأعظم الصفات ونقابل الإساءة بالإحسان وأن نسامح من أخطأ ولا نهينه.
  18.  إبسط وجهك للناس تكسب ودهم، وألن لهم الكلام يحبوك، وتواضع لهم يجلوك.
  19. إنّ الافتقار إلى احترام وتقدير الذات يؤثر على كافة مناحي الحياة في الفرد.
  20. إنّ أعظم سعادة للرجل المفكر هو أن يفهم ما يستطيع أن يفهمه ويتقبل باحترام ما لم يستطع أن يفهمه.
  21. احترم غيرك احتراماً لإنسانيته.. أياً كان سِنّه مركزه ووضعه في المجتمع، فهو مثلك إنسان.
  22. الحَسَب مُحتاجِ إلى الأدب والمعرفة محتاجة إلى التَّجربة‏.
  23.  أن تستحق الاحترام ولا تحصل عليه خير من أن تحصل عليه وأنت لا تستحقه.
  24. حُسْن الخُلق خيْر قَرِين والأدب خير ميراث والتَوفيق خير قَائد‏.
  25. احترامك للناس يكسبك محبتهم، ولا يفقدك مهابتك..
  26. من طبيعة الأشخاص المحترمين أنهم يمنحون الاحترام لمن يستحقه ولمن لا يستحقه.
  27. العقل الواعي هو القادر على احترام الفكرة حتى ولو لم يؤمن بها
  28. تعجبني الأرواح الراقية التي تحترم ذاتها وتحترم الغير، تطلب بأدب تشكر بذوق وتعتذر بصدق.
  29. لا تُحاول أن تبحث عن الوجه الثّاني من أيِّ شخصٍ حتّى لو كُنت متأكِّد أنّه سيّء.. يكفِي أنّه احترمك، وأظهر لك الجانبَ الأفضلَ منه.

ويأتي في قمة الاحترام المتبادل ما يلي: 
1. احترام الوالدين -احترام الإنسان لوالديه أمر حتمي باعتبار ذلك طاعة لله ولرسوله مصداقاً لقوله تعالى {وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً

2. احترام كبار السن 
3. احترام العلماء والمعلمين – قال عليه الصلاة والسلام: (ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا ويعرف لعالمنا حقه.(
4. الاحترام بين الزوجين – فالاحترام هنا هو سر استمرار الحياة الزوجية. 
5. احترام الذات 
عن طريق الثقة في النفس والتي يترتب عليها العمل على بناء الذات , عبارة: (احترم نفسك)، وسبب ذلك أن احترام الإنسان لذاته أو نفسه يؤدي إلى احترامه الآخرين. 
6. احترام الآخرين للشخص 
النقاط التي تساعد في كسب احترام الآخرين ومن ذلك الآتي: 
– أن ينهج أسلوب الاستماع إلى الآخرين أكثر من الكلام لأن كثر الكلام يؤدي للوقوع في الخطأ. 
-الاحتفاظ بالأسرار الخاصة لأن تعرية الإنسان لنفسه أمام الآخرين يجعلهم يقللون من فكرتهم عنه. 
-عدم تقليل الإنسان من انجازاته الذاتية وعدم التقليل من شانه ومواهبه لأن ذلك يُقلل من مكانته عند الناس. 
– الاعتراف بالأخطاء لان تمسُّك الإنسان بالرأي الخطأ يقلل من احترام الآخرين له.

حب الذات..

  • طاقة إيجابية تزيد قيمة الإنسان وثقته بنفسه
  •   “لا يمكننا أن نحب الآخرين ما لم نتمكّن من حب أنفسنا”،
  • الحب يزدهر ويكبر عندما نقدّمه للآخرين، ولكنه دائما يبدأ عند النفس،
  • عندما يحب المرء ذاته فإن العالم من حوله يصبح أكثر جمالا وجاذبية ونجاحا،
  • يتيح للمرء النظر إلى الأشياء والأشخاص والحياة بمنظور أفضل وأكثر إيجابية،
  • عندما يحب المرء ذاته فإنه يصبح شخصا أفضل،

حب الذات واحترام النفس يجعلان الفرد يتمتّع بعلاقة أسرية دافئة وناجحة، قائمة على العطاء والاحترام المتبادل ، ما يساعد على استمرار الحياة الأسرية ونجاحها.

ويشير خبراء إلى أن حب الذات واحترامها يعتبران من العوامل الرئيسية في تكوين شخصية سوية ومؤثّرة وناجحة اجتماعيا وعمليا, يؤكدون أن الإفراط في ذلك والمبالغة في تقدير الذات قد يؤديان إلى الأنانية التي تأتي بنتيجة عكسية على حياة الفرد.

حب الذات هو مفتاح من مفاتيح الارتقاء بالذات

الدكتورة سامية الجندي، أستاذة علم النفس الاجتماعي بجامعة الأزهر قائلة : أنه قبل التوجه لحب الآخرين واحترامهم وحسن معاملتهم، يجب أولا أن يحب المرء ذاته ويحترمها ويحسن معاملتها، من منطلق فاقد الشيء لا يعطيه، فتطوير حب الذات هو مفتاح من مفاتيح الارتقاء بالذات وتحصيل السعادة وتحقيق النجاح.

سوء الفهم

اختلاف المفاهيم  معاني الكلمات تختلف بين الناس حسب خبراتهم وتجاربهم لكل كلمة تاريخ خاص لدى كل شخص ،مما يضع عقبة اخرى في طريق التفاهم بين البشر تعدد اللغات وتباينها

الاشاعة عامل اخر من العوامل التي تعين على فوضى المفاهيم خلقها للتلفيقات والاكاذيب تستند في حياتها لسوء الفهم سواء كان سوء الفهم متعمدا او غير متعمد

سوء الفهم

  • سوء الفهم يولد الشك
  • من الأمور التي قد تسبب المشاكل ويجب علينا دائماً حسن الظن،
  • الشك داء لكنه قد يعلم الحكمة..
  • إذا كان الغدر في الناس موجودا فالثقة بكل أحد عجز.
  • ظن العاقل أصح من ظن الجاهل.
  • الشك هو الصديق الحميم للارواح الضعيفة.
  • الحب الخالص والشك لا يجتمعان،
  • فالباب الذي يدخل منه الشك يخرج منه الحب.
  • الشك داء مخيف يدمر النخوة في النفوس، ويقتل المحبة في القلوب، ويطفئ بريق الإيمان في العينين.
  • الشك سادية الأرواح الناقمة.
  • الجدل طريق العلماء ومنهج الانبياء

الاصرار على الخطا  يصر بعض الناس على الخطا بدافعين هما :

  • حبه لذاته الاعتراف بالخطا في نظره هبوط من مستوى لأخر ومن سمو المعرفة لحضيض الجهل فيتصور له عند ظهور الخطا عنده ان كرامته قد جرحت
  • الانسان بطبعه يحب التملك
  • الافكار الراسخة في ذهن الفرد هي جزء من ذاته

الجدل..

حدة الجدل تولد حرارة لا يصحبها نور

  • ترك الجدال أكثر إقناعاً من الجدل
  • تجنب الجدال في معالجة الأخطاء، فهو أكثر وأعمق أثراً من الجدال نفسه عندما تنتصر في الجدال مع خصمك المخطئ يحسدك، أو يحقد عليك
  • الجدل طريق تبديد الطاقات وهدر الإمكانات وتفويت البناء والتقدم وتمكين النزاع وتوريث الهدم،
  • إن شاع الجدل في أمة قل فيها العمل
  • الجدل يقتل التفكير ويحرض على الصراع ويكرس سلوك الأنا والاستخفاف بالآخرين،
  • الجدل سلوك مقيت.
    وللجدل الذي يتلازم مع العناد آثار ونتائج سيئة:
    – فالناس يتجنبون المجادل، ولا تسعد برفقته وينفر منه الأقربون والأصدقاء.
    – والجدل يقفل الحوار ولا يشجع على الاستماع والاستئناس بحديث المجادل.
    – والجدل يبث التوتر في العلاقات الإنسانية كافة -الجدل يؤدي الى إرهاق الفكر وتعب نفسي وصداع مستمر، ولا يرجى منه غير الإيذاء، ويولد شعورا ببث طاقة سلبية تبدد التفاؤل.
    وإذا جادلت فجادل بالتي هي أحسن، وﻻ ﺗﺠﺎدل ﻣﻦ ﻻ ﻳﺴﺘﻮﻋﺐ،وﻣﻦ ﻫﻮ اﺳﻴﺮ اﻟﻌﺼﺒﻴﺔ واﻟﻄﺎﺋﻔﻴﺔ والعنصرية والحزبية، ولا تجادل الجاهل ولا المنفعل ولا مدعي العلم، ﻷﻧﻚ ﻟﻦ ﺗﺨﺮج ﺑﻨﺘﻴﺠﺔ، واعلم أن بصمة لسانك تميزك في قلوب البشر فاجعلها بصمة مميزة لا يشبهها أحد، ارتقِ بكلماتك.. ولا تجرح أحداً.. ولا ترفع صوتك.. فالأمطار هي التي تُـنبتُ الأرض، وليس صوت الرعد.

حب الظهور

وابراز الشخصية رغبة من رغبات الفرد التي يسعى لتحقيقها الاندفاع الشديد في ذلك له العديد من المساوئ قد يضطر الفرد في ذلك ان يدوس على رغبات الاخرين ويحرمهم من بعض ملذاتهم وقد يتعدى ويؤدي لخنق الرغبات الاخرى عند الفرد نفسه ولا يخفي ما في هذا الاسلوب من خطورة قد تؤدي بالفرد ان يصبح مستبد مع نفسه دكتاتورا مع غيره .

  • حب الظهور- امام الاخرين   حب الاستعراض
  • ظاهرة تتأصل جذورها في التكوين الفردي للشخص وبالتربية والمحيط الاجتماعي.
  • فالحياة اليومية مليئة بالكثير من الأشخاص المتعطشين للفت الانتباه وبعقدة حب الظهور سواء من خلال شكلهم الخارجي كلبسهم ما هو مميز أو الغريب أو تعمدهم الظهور بقصات شعر غير مألوفة أو باختيارهم لبعض الألوان الصارخة أو اقتنائهم لكماليات باهظة الثمن رغم تواضع جيوبهم.
  • وقد تبرز عقدة حب الظهور واضحة في الطريقة التي يتحدثون أو يفكرون بها، كالتحدث بطريقة مختلفة عن الآخرين أو برفع الصوت عند التحدث لجذب الانتباه مع مراقبة ردود فعل الناس المحيطة بهم للتأكد من انجذابهم بالفعل.
  • كأن يتحدث هذا الشخص مع مرافقه في مكان عام وبصوت مرتفع جداً ليسمع الآخرين عن صفقاته التجارية الناجحة أو عن ما يملك من مزايا أو عن البلدان التي زارها أو عن الممتلكات التي باعها أو عن الاجتماعات التي حضرها حتى يعرف المحيطين به أنه شخص (VIP) غير عادي.
  • المصاب بداء حب الظهور، يتحدث بأسلوب مليء بالترفع والتميع بالنسبة للنساء والتعالي في الكلام مع التركيز على سرد المواقف الشخصية الذاتية على سبيل الفخر والخيلاء مع تضخم واضح وكبير في الأنا كسيادة الثلاثي القاتل «أنا»، «لي»، «عندي».
  • ويؤكد علم النفس أن سمة حب الظهور ولفت النظر هي حاجة نفسية غريزية لا تختلف كثيراً عن غيرها من الحاجات البيولوجية الجسدية والعاطفية والاجتماعية الأخرى
  • ما يميز بعض الشخصيات المريضة بحب الظهور هو استمرار تلك الرغبة الجامحة في لفت انتباه الغير لدرجة يصاب صاحبها بحالة من الهوس بإظهار الكبر والاستعلاء وحب التسلط والإعجاب بالنفس والافتخار بها وحب الجاه والشهرة وحب المدح والرياء. يقلل من شأن الاخرين كما يشعر بالغيرة الشديدة والتضايق عند ذكر منجزاتهم وإبداعاتهم
  • يتميز المتملق بعدم التراجع عن الخطأ وعدم الاعتراف به. كما يتوق دائماً لتسلق أكتاف الآخرين واستقلال منجزاتهم ولا يتوانى في نسبها إليه.
  • يتميز هذا الشخص أيضا باللسان اللاذع وانتقاد المجتهدين دون حرج من كشف حسده لما وصلوا إليه.
  • الميل والهوى –الفرد يميل لتصديق ما يحب وانكار ما يكره  وان اراءه تتاثر برغباته وعواطفه الى حد كبير فهو يندفع في سلوكه اولا ثم يلجا للتفكير لتبرير سلوكه

يحدد بعض الباحثين التحيز يقسمون بواعثه لثلاث اقسام

  • الحب والهوى الاعمى
  • المنفعة الشخصية تعكس حب الذات البدائي والانانية
  • المظهر الخارجي والمظاهر كثيرا ما تكون خداعة

في العادة لا نفكر بل نحكم على المتكلم مثلا بمدى قدرته على ايناسنا ومدنا باللذة فان احببناه (حتى ان كان حبنا عن طريق السماع مثلا ) فاننا نتفق مع افكاره وان كرهناه فاننا نحط من قيمه وافكاره ونسخفها

العقل والحواس :

العقل هو المصدر الأول للمعرفة و هناك من يرى أن التجربة و الحس هما أساس بناء المعارف .
فأيهما سبيل للوصول إلى المعرفة, العقل أم التجربة ؟

 يرى أنصار الموقف الأول  و هم أنصار النزعة العقلية أمثال أفلاطون , ابوحامد الغزالي , ديكارت و جميل صليبا أن العقل هو السبيل للمعرفة اليقينية و  أساسها , العقل هو المصدر الأول و جوهر الفكر و مبدأه و أن جميع معارفنا تستمد وحدتها من العقل فهم يستبعدون دور الحواس يقول روني ديكارت ” ان اعدل قسمة بين الناس هو العقل ” 
  أنصار الموقف الثاني و هم أنصار النزعة التجريبية أمثال جون ستيوارت مل , 
جون لوك , فرنسيس بيكون , بروتاغوراس أن الحواس هي المبدأ الأساسي التي يجب
 أن نبني عليه معارفنا و من خلال هذا تبرز أهمية الحواس في المعارف و 
الأفكار اليقينية , اعتقدوا أن العقل يولد صفحة بيضاء خالية من أي أفكار 
فطرية أو مبادئ يقول جون لوك ” لوكان الناس يولدون و في عقولهم أفكار فطرية لتساووا في المعرفة  ”  كما اعتبروا إن المعارف التي نكتسبها مصدرها الأول هو الحواس.

نستنتج مما سبق إن العقل و الحواس مصدران أساسيان لأجل المعارف اليقينية و لا يمكن الاستغناء عن احدهما و فصلهما.وقدمنا كافة التفاصيل والمعلومات عن اصطدام الشخصية بفوضى المفاهيم وعدم النضوج

عن lina ahmad

شاهد أيضاً

متى اليوم العالمي للصحة النفسية 2022

متى اليوم العالمي للصحة النفسية 2022

متى اليوم العالمي للصحة النفسية 2022

عروض اليوم الوطني 92 للساعات

عروض اليوم الوطني 92 للساعات

عروض اليوم الوطني 92 للساعات

الرقم الموحد ارامكس 2023 .. التواصل مع ارامكس السعودية

الرقم الموحد ارامكس 2023 .. التواصل مع ارامكس السعودية

الرقم الموحد ارامكس 2023 .. التواصل مع ارامكس السعودية

كيف افتح سالفة بالجوال مع شخص احبه

كيف افتح سالفة بالجوال مع شخص احبه

كيف افتح سالفة بالجوال مع شخص احبه

لماذا يبيعون شحمة الأذن

لماذا يبيعون شحمة الأذن

لماذا يبيعون شحمة الأذن