فوائد الجرجير

فوائد الجرجير

فوائد الجرجير

محتواه من العناصر الغذائية

  • العناصر المهمّة لبناء العظام وتعزيز صحّتها: ومنها فيتامين ك، والذي يساهمُ -إلى جانب فيتامين د- في تنظيم إنتاج الخلايا النّاقضة للعظم وقد يكون ذلك مرتبطاً ببروتين الأوستيوكالسين الذي يُصنّع في الخلية بانية العظم وقد نشرتْ مجلّة المجلة الأمريكية للتغذية السريري نتائجَ مماثلةً وِفقاً لدراسةٍ أُجريَتْ عام 2003،وعلاوةً على ذلك فإنَّ فيتامين ك له دورٌ مهمٌّ في الحدِّ من التدهور التدريجيِّ للمسارات العصبيَّة النّاتج عن التقدُّم في العمر، كما أنَّ الجرجير يحتوي على الكالسيوم، والمنغنيز، والمغنيسيوم، وفيتامين ج، بالإضافة إلى حمض الفوليك وهي عناصر غذائيّة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بتكوين العظام، وتقويتها، ومن الجدير بالذِّكر أنّ الجرجير يُعدّ مصدراً غنيّاً بهذه المُغذيّات، إلى جانب أنَّه يُقدِّم مستوياتٍ مُنخفضةٍ من الأكسالات التي تحدُّ من التوافر الحيويِّ لعنصر الكالسيوم، الأمر الذي يجعلُ منه غذاءً صحيّاً للمصابين بهشاشة العظام
  • العناصر الغذائية المفيدة للمناعة: يحتوي الجرجير على فيتامين ج بنسبةٍ كبيرةٍ، ممّا يجعلُه خياراً مُناسباً لتعزيز مناعة الجسم، وحمايته من الجذور الحرَّة التي تُسبِّبُ الالتهابات والعديد من المشاكل الصحيَّةٍ الأخرى، وإضافةً إلى ذلك فإنَّه يحتوي أيضاً على عنصر النُّحاس الذي يُساعد على تكوين خلايا الدَّم البيضاء، والتي تُعزِّز بدورها جهاز المناعة في الجسم.
  • العناصر الغذائية المفيدة لضغط الدم وصحة القلب: حيث يتميّز الجرجير بكونه مصدراً لبعض المعادن التي تُساعد على تعزيز مستوى ضغط الدّم الصحيّ في الجسم، وهي؛ البوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم، وذلك عبرَ مساعدة الأوعية الدمويّة على الاسترخاء. وبالإضافة إلى ذلك فإنّ الجرجير يحتوي على عناصر غذائيّة ضروريَّة للحدِّ من خطر الإصابة بالأمراض القلبيّة الوعائيّة بشكلٍ عام، ومنها؛ فيتامين ج، وفيتامين ك، بالإضافة إلى الفولات، ومن ناحيةٍ أخرى فإنَّ فيتامين ك يُساهم في تعزيز صحَّة القلب والأوعية الدمويّة عبرَ دفع عنصر الكالسيوم إلى العظام بدلاً من الشرايين، وعلاوةً على ذلك فإنَّ تزويد الجسم بالفولات يحمي من ارتفاع نسبة الحمض الأمينيِّ هوموسيستئين والذي بدوره يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب
  • الفولات: والذي تحتاجه المرأة خلال فترة الحمل؛ ويمكن أن يُساهم في الحدِّ من خطر إصابة الجنين بعيوب الأنبوب العصبيّ
  • الكاروتينات: والتي تُساعد على تحسين الرؤية، وتعزيز صحّة العين، كما أنَّها تحدُّ من خطر الإصابة بالتنكّس البقع المرتبط بالتقدّم بالسنّ، والذي يُعدّ السبب الرئيسيّ لفقدان البصر عند كبار السنّ، وقد أشارتْ وكالة المعاهد الصحيّة الوطنيّة الأمريكيّة والمعروفة اختصاراً (NIH)؛ إلى أنَّ الأشخاص المُصابين بالتنكُّس البقعيِّ والذين استهلكوا مُكمّلات بعض أنواع الكاروتينات، وهي؛ اللوتين والزيازانثين كانوا أقلّ عرضةً للإصابة بالتنكّس البقعيّ المُتقدّم، وعلاوةً على ذلك فإنَّ الجرجير يُزوِّد الجسم بنوعٍ آخر من الكاروتينات، وهو بيتا كاروتين والذي يُحوِّله الجسم إلى فيتامين أ الضروريّ للرؤية في الضوء الخافت.
  • مضادات الأكسدة: والتي تُساهم في تعزيز جهاز المناعة في الجسم عبرَ التخلُّص من الجذور الحرَّة المُسبِّبة للأمراض، إضافةً إلى أنَّها تُحافظ على توازن تفاعلات الإنزيمات في الخلايا، وتجدر الإشارة إلى أنَّ الجرجير يرفع من قدرة امتصاص الأكسجين الجذريّة أو ما يُعرَف اختصاراً بـ (ORAC)، والذي يُعدّ مُؤشِّراً على قدرة مضادّات الأكسدة. وتجدر الإشارة إلى أنّ الجرجير الجرجير يحتوي على نوعٍ من مُضادّات الأكسدة يُعرَف بحمض ألفا- ليبويك الذي يمتلك دوراً في خفْض مُستويات الجلوكوز، والحدِّ من التأثيرات المُحفِّزة للإجهاد التأكسديّ لدى مرضى السكريّ، بالإضافة إلى زيادة حساسيّة الإنسولين وعلاوةً على ذلك فإنَّه يحدُّ من تلف الأعصاب الذاتيّة، والمحيطيّة لمرضى السكريّ، وعلى الرّغم من ذلك فإنّ معظم الدّراسات استخدمَتْ حمض ألفا- ليبويك عن طريق الوريد، ممّا يتطلَّبُ المزيد من الأبحاث للتحقُّق من نتائج استهلاكه عبر الفم
  • الألياف: والتي تُساعد على عمليَّة الهضم، بالإضافة إلى أنَّها تمنع الإصابة بالإمساك، ومن ناحيةٍ أخرى فإنَّ النظام الغذائيّ الغنيّ بالألياف يمكن أن يحدَّ من خطر الإصابة ببعض أمراض الجهاز الهضميّ، مثل: التهاب الرتوج والتهاب القولون التقرح، إضافةً إلى سرطان القولون.
  • النترات: حيث إنَّ الجرجير يُعدّ من أكثر المصادر الغنيّة بالنترات الغذائيّة ويعتقد بعض الباحثين أنّ هذا المُركّب يمكن أن يُحسِّن جودة الحياة لدى الأشخاص المصابين بأمراضٍ تنفُّسيَّة، أو أمراض القلب والأوعية الدمويّة، أو بعض الأمراض الأيضيّة التي تجعل النشاطات الجسديّة اليوميّة صعبة، وعلى الرُّغم من عدم وجود أبحاثٍ تؤكِّد فوائد الجرجير في هذا المجال، إلّا أنّ دراسة نُشرت عام 2011 في مجلة علم وظائف الأعضاء أُجرِيت باستخدام عصير الشمندر الغنيِّ بالنترات الغذائيّة كالجرجير، وكشفَتْ أنّه قد حسّن أداء الرياضيين الذين يمارسون رياضة قيادة الدراجات الهوائية

فوائد الجرجير حسب قوة الدليل العلمي

  • تخفيف قرحة المعدة: فقد أظهرَتْ دراسةٌ أُجريَتْ على فئرانٍ مُصابةٍ بآفاتٍ مِعَدِيَّةٍ أنَّ مستخلَصات الجرجير كان لها تأثيرٌ مُضادٌّ لقرحة ال، وقد نُشرَتْ هذه النّتائج عام 2009 في المجلة العالمية لأمراض الجهاز الهضمي وتجدر الإشارة إلى أنّ الباحثين فسّروا هذه التأثيرات تِبعاً لامتلاك نبات الجرجير خصائصَ مُضادَّة للتأكسد، ومضادة للإفرازات وغيرها، ومع ذلك فلا بُدَّ من إجراء دراساتٍ بشريَّةٍ للتحقُّق من هذه النّتائج.
  • تقليل خطر الإصابة بالسرطان: إذ يُعتقد أنّ لبعض المُركَّبات الموجودة في نباتات العائلة الصليبيّة مثل الجرجير دوراً في المُساعدة على الحدِّ من الإصابة بمرض السّرطان، ومنها؛ الغلوكوسينولات الغنيَّة بعنصر الكبريت، إذ تنقسم هذه المركّبات أثناء عمليّات تحضير الطعام، ومضغه، وهضمه، لتُنتِجَ مُركّباتٍ أخرى تمتلك تأثيراتٍ مُضادَّةً للسرطان؛ كالإندول والإيزوثيوسيانات وغيرهما، فعلى سبيل المثال؛ تُحفِّزُ مُركّبات الإيزوثيوسيانات إنتاجَ إنزيمات الطّور الثاني والتي تمتلكُ دوراً مُهمَّاً في إزالة السموم والمواد المُسبِّبَة للسرطان من الجسم، كما أنّها تدعم عمليّة التدمير الذاتيِّ للخلايا السرطانيَّة.

فوائد الجرجير للتخسيس

ليست هناك دراسات تشير إلى تأثير الجرجير في خسارة الوزن، ولكن يمكن القول إنّ الجرجير يُزوِّد الجسم بالعناصر الغذائيَّة التي يحتاجها دون التأثير في الحدِّ الموصى به يوميّاً من السعرات الحراريّة، فعلى سبيل المثال؛ يُعدّ الجرجير أكثر كثافة غذائية من الملفوف بنسبة 30%، وأكثر بحوالي 50% من القرنبيط

فوائد الجرجير للرجال

يُعتقد أنّ الجرجير يمتلك خصائص مثيرة للشهوة الجنسيّة؛ فقد تبيَّن أنَّ مُستخلَصات أوراق الجرجير ترفع مستوى هرمون التستوستيرون الذي يُعزِّز الرَّغبة الجنسيَّة، كما أنَّها تساهم في تحسين الخصوبة عبرَ زيادة نشاط الحيوانات المنويَّة، وذلك في دراسةٍ حيوانيّةٍ نُشرَت عام 2013 في مجلة جامعة النهرين ، ويُعتقَد أنَّ هذه النتائج تُعزى إلى احتوائه على مركّبات الفيتوكيميكال والمُغذِّيات التي يحويها هذا النبات

محاذير استخدام الجرجير

قد يعاني بعض الأشخاص من حساسيَّة اتجاه نبات الجرجير، وقد يسبب تناولهم له ردّ فعلٍ تحسّسيّ ومُضاعفاتٍ قد تظهر خلال بضع دقائق، وقد تتأخر لتظهر بعد عدَّة ساعاتٍ، ومن الجدير بالذِّكر أنَّ حساسيَّة نبات الجرجير تظهر غالباً على شكل تورُّمٍ في اللِّسان، والتهابٍ في الحلق والشِّفاه، بالإضافة إلى احتماليَّة الإصابة بالوَذَمَة الوِعائِيَّة وقد أشار تقريرٌ لحالةٍ أصابت امرأةً تبلغ من العمر 24 عاماً عانت من انتفاخٍ حادٍّ في اللسان والشفاه بعد تناولها بضع أوراقٍ من الجرجير النيئ بخمس دقائق تقريباً، مع وذمةٍ في الشفاه واللسان، وحكّةٍ في الفم والبلعوم، وإحساسٍ بالاختناق، ولكنّها أُدخلت إلى المستشفى وعولجت مباشرةً، وفي حالاتٍ نادرةٍ يُمكن أن يُسبّب تناول الجرجير حالةً تُسمّى صدمة الحساسيَّة التي يُصاحبها انخفاضٌ مُفاجئٌ في ضغط الدَّم، الأمر الذي يستدعي مُراقبة علامات صعوبة التنفُّس، وتسارع النَّبض، وغيرهما، كما يُنصَحُ الأشخاص الذين يُعانون من الحساسيَّة الشديدة اتجاه الجرجير بالاحتفاظ بحُقَن إبينيفرين حيث إنَّها تُقلّل من التورُّم في حالة تناوُلهم نبات الجرجير دون قصد.

ومن ناحيةٍ أخرى فإنّه لا توجد دراسات تُشير إلى حدوث تداخلاتٍ ضارّةٍ بين الجرجير وغيره من الأطعمة، وكذلك الأدوية، ومع ذلك يُنصح الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المضادة للتخثر كالوارفارين بتجنب زيادة أو إنقاص تناول أطعمة غنيةٍ بفيتامين ك بشكلٍ مفاجئ، إذ إنّ هذا الفيتامين يلعب دوراً مهمّاً في تخثر الدم، كما تجدر الإشارة إلى أنّ عدم تخزين عصائر الأغذية الغنيّة بالنترات -كالجرجير- بشكلٍ صحيح قد يؤدي إلى تراكم بعض أنواع البكتيريا فيها، والتي تحوّل النترات إلى مركب النتريت والذي يُعدّ ضارّاً عند استهلاكه بكميّاتٍ كبيرة، بالإضافة إلى أنّ النترات قد تتداخل مع بعض أنواع الأدوية الموصوفة للأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية، ولذلك فإنّهم يُنصحون باستشارة الطبيب قبل تناولهم لحميةٍ غنيّةٍ بالنترات.

أسئلة شائعة حول الجرجير

هل الجرجير يرفع ضغط الدم

قد يعتقد البعض أنّ تناول الجرجير يسبب ارتفاعاً في ضغط الدم، ولكن ليست هناك دراسات تشير إلى ذلك، وفي الحقيقة فإنّ محتوى الجرجير بعض المعادن قد يساعد على تعزيز المستويات الصحيّة لضغط الدّم؛ كالبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم، فكما ذُكر سابقاً قد تساعد هذه العناصرُ الغذائيةُ الأوعيةَ الدمويّةَ على الاسترخاء.كما تجدر الإشارة إلى أنّ الجرجير يُعدّ غنيّاً بالنترات، وقد أشارت مراجعةُ نُشرت في مجلة Nutrients عام 2014 إلى أنّ النظام الغذائيّ الغنيّ بالنترات يساهم في خفض ضغط الدم.

هل يوفر الجرجير فوائد خاصة للحامل

ليست هناك دراسات تشير إلى أنّ الجرجير يوفر فوائد خاصة للحامل، ولكن فكما ذُكر سابقاً فهو يُعدّ من الأطعمة الغنيّة بالفولات، والذي يُعدّ من الفيتامينات المهمّة جداً للحامل، إذ إنّ نقصه عند الحامل يزيد خطر ولادة طفلٍ مصابٍ بعيوب الأنبوب العصبيّ.

هل الجرجير مفيد للغدة الدرقية

يعتقد البعض أنّ الجرجير يوفر فوائد للغدة الدرقية، إلّا أنّه ليست هناك دراساتٌ تشير إلى ذلك، كما تجدر الإشارة إلى أنّه يُعدّ من الأطعمة التي تحتوي على موادّ قد تؤثر في تضخّم الغدة الدرقية، كمركبات الثيوسيانات والتي يمكن لاستهلاكها بكميّاتٍ كبيرةٍ أن تتداخل مع مستويات عنصر اليود المهمّ لإنتاج هرمونات الغدة الدرقية، ولذلك يُعتقد أنّ استهلاك كميّاتٍ كبيرةٍ منها من الممكن أن يزيد خطر الإصابة بقصور الغدة الدرقية ولكن يجدر الذكر أنّ تناول الأطعمة التي تحتوي على هذه المركبات باعتدال لا يسبب ضرراً، ولا يُنصح بتجنب هذه الأطعمة بالنظر إلى أنّ الفوائد التي تقدمها للجسم تفوق بكثير الأخطار المحتملة لها بالنسبة للأشخاص الأصحّاء، وبالنسبة للأشخاص المصابين بمشاكل في الغدة الدرقية فإنّ احتمالية أن يسبب تناول كميّاتٍ معتدلة من هذه الأطعمة زيادة سوء أعراضهم ضئيلةٌ جداً، ولكنّهم يُنصحون باستشارة الطبيب قبل تناولها للتأكد من سلامتها لهم.

عن lina ahmad

شاهد أيضاً

طريقة التلبينة النبوية

طريقة التلبينة النبوية

طريقة التلبينة النبوية

طريقة الفلافل في البيت بخطوات سهلة

طريقة الفلافل في البيت بخطوات سهلة

طريقة الفلافل في البيت بخطوات سهلة

الوجبات السريعة تكون مغذية ومفيدة إذا أجدنا اختيارها وإعدادها

الوجبات السريعة تكون مغذية ومفيدة إذا أجدنا اختيارها وإعدادها

الوجبات السريعة تكون مغذية ومفيدة إذا أجدنا اختيارها وإعدادها

طريقة عمل سمك مقلي

طريقة عمل سمك مقلي

طريقة عمل سمك مقلي

أكلات خفيفة رمضانية

أكلات خفيفة رمضانية

أكلات خفيفة رمضانية