ما حكم التوكل على الله وما معناه

ما حكم التوكل على الله وما معناه

ما حكم التوكل على الله وما معناه هنا سوف نتعرف خلال مقالنا معنى التوكل على الله وما الحكم.

ما حكم التوكل على الله وما معناه

التوكل بمعنى الثقة بالله والاعتماد عليه في الأمور كلّها واجبٌ، وأمر به الله سبحانه وتعالى في آيات كثيرة من القرآن الكريم، فأمر الله سبحانه وتعالى المؤمنين بالتوكل عليه، فقال في كتابه الكريم: (وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ).[٤] التوكل بمعنى أن يجعل الشخص غيره وكيلاً عنه يتصرَّف في شؤونه فيما يقبل النيابة: فهو جائز. التوكل بمعنى الاعتماد على الله والثقة به والرجوع إليه في كل الأمور، لا يدخل في مباحث الفقه، وإنّما موطنه الأصلي كتب الأخلاق والتّوحيد؛ لأن التوكل هنا من الأعمال القلبية مثل: الإيمان، والتّفكر، والصّبر، والرِّضا بالقضاء والقدر، ومحبَّة الله سبحانه وتعالى ومحبّة نبيّه، ومعرفة الله، وتطهير النَّفس من الرذائل كالحسد، والحقد، والرياء في العمل.
وإنّ معنى التّوكل على الله تعالى، هو أن يعتمد قلب المؤمن على الله تعالى في جميع الأمور والمسائل، و كذلك أن يثق به بأنّه الكافي والحسيب لعباده كما لا يجوز لأي ّإنسانٍ التّوكل على غير الله تعالى في أيّ شيء ٍمهما كان أمراً بسيطاً.

مفهوم التوكل

التوكل على الله من أعظم العبادات التي يتقرّب بها العبد إليه عزّ وجل، وجعله الله شرطاً للإيمان والإسلام؛ لأنه أعظم درجات التوحيد التي تقود إلى القيام بالأعمال الصالحة، قال الله تعالى: (وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ) [آل عمران: 122]، ويُعدُّ التوكل من الأعمال القلبيّة التي لا تتم باللسان، فما هو تعريف التوكل على الله؟ وما ثمراته التي يحصل عليها العبد؟
التوكل لغةً: هو من وَكَلَ، ويعني الاعتماد على الغير لتسيير أمرٍ ما وتفويضه، وإظهار العجز أمامه، فعندما نقول وكلت أمري لفلان فذلك يعني أنني اعتمدت عليه، ووكّل فلان فلاناً إذا استكفاه أمره ثقةً بكفايته، أو عجزاً عن القيام بالأمر بنفسه، ويُقال وكل إليه الأمر وَكْلاً ووكولاً: أي سلمه وترك، والوكيل الذي يقوم بأمر موكله، بينما التوَكُّل في علم الكلام هو جمع العزم على الفعل في اطمئنان القلب إليه تعالى. التوكل اصطلاحاً: هو صدق الاعتماد على الله في تسيير الأمور، واستجلاب المصالح، ودفع مضارّ الدنيا والآخرة، فيكون العبد واثقاً مما عند الله تعالى، وراضياً به، ويائساً ممّا في أيدي الناس، قال تعالى: (وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ) ‏[‏المائدة‏:‏ 23‏‏‏]‏، وقال تعالى‏:‏ (إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللَّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ) ‏‏[‏يونس‏:‏ 84‏‏]‏.

شروط التوكل على الله

  • أن يكون توكلّ العبد على الله -تبارك وتعالى- دون غيره، لئلّا يقع في الشّرك والعياذ بالله.
  • كذلك أن تكون ثقة العبد بالله تعالى مطلقة، ونيّته خالصةٌ لله تعالى في كلّ أموره.
  • وأن يؤمن العبد بالقضاء والقدر وأنّ الخير والشّرّ بيد الله سبحانه وتعالى.
  • كما يجب أن يشعر العبد بضعفه وقلّة حيلته أمام قدرة الله -جلّ وعلا- والتسليم لعظمته ومقدرته في تدبير الأمور والقيام على الشّؤون.
  • أن لا يقنط العبد من رحمة الله تعالى، وأن لا ييأس إن طال عليه الأمد. فيما توكّل به على ربه تبارك وتعالى.
  • و كذلك أن يأخذ العبد بالأسباب والوسائل المسخّرة لينال ما أراده وابتغاه.

التوكل على الله والاخذ بالأسباب

ذهب عامة الفقهاء ومحققو الصوفية إلى أنَّه لا يتنافى التوكل مع السّعيِّ والأخذ بالأسباب من مطعم، ومشرب، والتحرز من الأعداء، واستخدام ما تقتضيه سنّة الله المعتادة، مع العلم والاعتقاد بأنَّ السنّة وحدها لا يمكن أن تجلب نفعاً ولا أن تدفع ضراً، بل يكون السّبب العلاج، والمسبب الشِّفاء بفعل الله تعالى ومشيئته.[٥] فسَّر الرازي قوله تعالى: (وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَْمْرِ فَإِذَا عَزَمْت فَتَوَكَّل عَلَى اللَّهِ)،[٦] بأنَّ التوكل ليس أن يهمل الإنسان نفسه كما يقول بعض الجاهلين، وإن كان كذلك؛ لكان الأمر بالمشاورة منافياً للأمر بالتوكل، بل التوكل على الله يعني، أن يراعي الإنسان الأسباب الظّاهرة، ويعوَّل على الله تعالى عليها لا أن يعوّل بقلبه، وذهب جمهور علماء المسلمين إلى أنَّ التَّوكل الصّحيح يكون مع الأخذ بالأسباب، فدعوى التوكل بدونه تكون جهلاً بالشَّرع وفساداً بالعقل.


من الاذكار المأثورة

  • روي عن رسول الله عليه الصّلاة والسّلام: ” إذا أتَيْتَ مضجَعَكَ فتوضَّأْ وُضوءَ  للصَّلاةِ، ثمَّ اضطجِعْ على شِقِّكَ الأيمَنِ، وقُلِ: اللَّهمَّ أسلَمْتُ وجهي إليكَ، وفوَّضْتُ أمري إليكَ، وألجَأْتُ ظَهْري إليكَ، رَهْبةً ورَغْبةً إليكَ، لا مَلجأَ ولا منجَى منكَ إلَّا إليكَ، آمَنْتُ بكتابِكَ الَّذي أنزَلْتَ، وبنبيِّكَ الَّذي أرسَلْتَ . قال: فإنْ مِتَّ مِتَّ على الفِطرةِ، واجعَلْهنَّ آخِرَ ما تقولُ”.
  • كذلك قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “مَن قال في كلِّ يومٍ حينَ يُصبِحُ وحينَ يُمْسي: حَسبيَ اللهُ لا إلهَ إلَّا هو، عليه تَوكَّلْتُ، وهو ربُّ العَرشِ العَظيمِ، سَبعَ مراتٍ، كَفاه اللهُ ما أهَمَّه من أمرِ الدُّنيا والآخِرةِ”.
  • وينبغي على كلّ مسلمٍ اتّباع سنّة رسول الله، واتّباع هداه، والعمل بما وصّى وأمر به والله أعلم.

التوكل في القرآن الكريم

  • قال تعالى في سورة هود: {وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ}.
  • كذلك قوله جلّ وعلا في سورة التوبة: {فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ}.
  • قال تعالى في سورة آل عمران: {الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ}.
  • كما قال الله تعالى في سورة آل عمران: {وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ}.
  • كذلك قوله تبارك وتعالى في سورة الأنفال: {نَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُون}.
  • وهذه الآيات هي بعضٌ من الّذي ذكره القرآن الكريم عن التّوكل على الله تعالى، وتسليم الأمور إليه في شتّى نواحي الحياة، والله أعلم.

الى هنا وننتهي المقال وذكرنا ما حكم التوكل على الله وما معناه

عن lina ahmad

شاهد أيضاً

دعاء للمتوفي في يوم عرفه مكتوب 2022 مؤثر جدا

دعاء للمتوفي في يوم عرفه مكتوب 2022 بالصور

الدعاء بالزواج من شخص معين والله يستجيب

الدعاء بالزواج من شخص معين والله يستجيب

الدعاء بالزواج من شخص معين والله يستجيب

متى تفخم الراء

متى تفخم الراء

متى تفخم الراء

دعاء للميت في ليالي العشر من ذي الحجة 2022 مؤثر

دعاء للميت في ليالي العشر من ذي الحجة 2022 مؤثر

دعاء للميت في ليالي العشر من ذي الحجة 2022 مؤثر

الدعاء للمريض بالشفاء بظهر الغيب

الدعاء للمريض بالشفاء بظهر الغيب

الدعاء للمريض بالشفاء بظهر الغيب